الرئيس الفلسطيني يصدر مرسوما بتأجيل الانتخابات العامة



الأناضول - رام الله / عوض الرجوب -

دون تحديد موعد آخر لإجرائها، وفق وكالة الأنباء الرسمية "وفا"




أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الجمعة، مرسوما أجّل بموجبه إجراء الانتخابات العامة، والتي تمت الدعوة إليها بموجب مرسوم سابق في 15 يناير/ كانون الثاني الماضي، دون أن يحدد موعدا آخر لعقدها.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا"، أن المرسوم جاء "بعد منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي التحضير للانتخابات وإجرائها في القدس المحتلة".

وأضافت أن المرسوم جاء أيضا "على ضوء قرار اجتماع القيادة الفلسطينية الموسع، الذي شمل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واللجنة المركزية لحركة فتح، وقادة فصائل العمل الوطني الفلسطيني، وشخصيات وطنية".

والخميس، أعلن عباس، في ختام اجتماع القيادة الفلسطينية بمدينة رام الله، تأجيل الانتخابات العامة.

وفي حين رحبت حركة "فتح" التي يرأسها عباس، وبعض فصائل منظمة التحرير، بقرار التأجيل، رفضته حركة "حماس" والجبهة الشعبية وعدد من القوائم المسجلة للانتخابات التشريعية.

وصدر المرسوم السابق بناء على توافقات فصائلية، وبموجبه كان من المقرر أن تجرى الانتخابات على 3 مراحل خلال العام الجاري: تشريعية (برلمانية) في 22 مايو/ أيار، ورئاسية في 31 يوليو/ تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/ آب.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 225065