نقابة أطباء الصحة العمومية تؤكد أن كل مركز تلقيح تم فتحه خلال أيام الإضراب لن يكون ملزما على منظوريها بعد انتهاء الاضراب



وات - أكدت النقابة العامة للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان للصحة العمومية، اليوم الاثنين، أن كل مركز تلقيح ضد فيروس كورونا تم فتحه خلال أيام الإضراب المعلن عنه من طرف النقابة أيام 3 و4 و5 ماي الجاري لن يكون ملزما على منظوريها بداية من تاريخ انتهاء الإضراب.

واعتبرت النقابة، المنظوية تحت راية الاتحاد العام التونسي للشغل، في بيان لها، أن ما أقدم عليه بعض المديرين الجهويين للصحة من فتح مراكز التلاقيح في بعض الولايات يعد ضربا خارقا للعمل النقابي، مشيرة إلى تعرض المشاركين في الإضراب إلى هرسلة ممنهجة من طرف بعض المديرين الجهويين للصحة.


ويأتي قرار هذا الإضراب الذي يستثني الأطباء العاملين بأقسام الاستعجالي وأقسام وحدات تصفية الدم على أن يحملوا الشارة الحمراء خلال أيام الإضراب، حسب بيان سابق للنقابة، بعد تعطل المفاوضات مع سلطة الإشراف خاصة في ما يتعلق بتنقيح الأمر عدد 341 لسنة 2019 وتمكين الأطباء العاملين بالصحة العمومية من المرور الآلي واللامشروط الى طبيب مختص في الطب العائلي، وإحداث منحة الجوائح والأوبئة، وترسيم الأطباء الوقتيين والمتعاقدين.

كما يطالب أطباء وصيادلة الصحة العمومية بخلاص منحة استمرار الأطباء بما في ذلك أطباء الاختصاص والأطباء المتعاقدين وذلك منذ حوالي سنة، وبخلاص منحة الاستمرار للأطباء بما في ذلك منحة الاستمرار التابعة لصندوق دعم المناطق الداخلية ذات الأولوية وذلك منذ سنة 2019 .
وكانت وزارة الصحة دعت، في بلاغ سابق لها، الأطباء بالتراجع عن الإضراب ومراعاة الظرف الصحي في البلاد.

Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 225240

Goldabdo  (Tunisia)  |Mardi 04 Mai 2021 à 14h 43m |           
ارتكاب جريمة القتل مع سبق الاصرار و الترصد.

Adel22  (Tunisia)  |Mardi 04 Mai 2021 à 14h 27m |           
جندي مزرتي وقت الحرب